قضاة كرة القدم بدرعة تافيلالت يؤطرون تكوين الحكمات بتازارين

admintest
رياضة
16 يوليو 2021آخر تحديث : الجمعة 16 يوليو 2021 - 7:34 صباحًا
قضاة كرة القدم بدرعة تافيلالت يؤطرون تكوين الحكمات بتازارين

محمد خلوفي

نظمت جمعية زكونو الرياضية بتازارين إقليم زاكورة، يوم الخميس 15 يوليوز 2021، بمقهى النخيل و الملعب الجماعي لتازارين، الدورة التكوينية الأولى في تحكيم كرة القدم، بشراكة مع العصبة الجهوية درعة تافيلالت لكرة القدم، تحت شعار «التكوين دعامة أساسية للنهوض بكرة القدم النسوية بتازارين».

أطر أشغال الدورة التكوينية أطر المديرية الجهوية للتحكيم بالعصبة الجهوية درعة تافيلالت لكرة القدم، و يتعلق الأمر بكل من السادة يوسف شفيق مدير المديرية الجهوية للتحكيم، نوفل ناشيط حكم وطني و عبد العزيز فنزيض مكون بذات المديرية.

و استفادت من الدورة 12 حكمة متدربة، و ذلك حول الأبجديات الأولى في تحكيم كرة القدم، وتضمن البرنامج محورين، أولهما نظري، و ثانيهما تطبيقي.

هذا و تندرج الدورة في إطار « مشروع أطر نسوية مؤهلة في كرة القدم بتازارين»، الذي تنفذه جمعية زكونو الرياضية، من 01 يناير إلى 31 غشت 2021، بشراكة مع مؤتمر وزاء الشباب و الرياضة الفرنكفونية (إعلان مشاريع سنة 2020 في ثيمة المرأة و الرياضة و الصحة)، الجماعة الترابية تازارين، العصبة الجهوية درعة تافيلالت لكرة القدم و المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بزاكورة.

و للتذكير فالمشروع يضم أنشطة متنوعة و هي الاحتفال باليوم العالمي للرياضة النسوية؛ تنظيم ثلاث دورات تكوينية لفائدة عشر حكمات؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر مدربات؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر مدربات الحراس؛ تنظيم دورتين تكوينيتين لفائدة عشر ممرضات أو مسعفات؛ الاحتفال باليوم العالمي لحقوق النساء و تنظيم دوري في كرة القدم النسوية؛ تدريب و تقوية الفريق النسوي؛ اقتناء تجهيزات رياضية؛ و حفل ختام المشروع بحضور الشركاء.

و الجدير بالذكر أن الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم تولي اهتماما كبيراً للنهوض بكرة القدم النسوية و لأجل ذلك وقعت اتفاقية عقد أهداف خلال شهر غشت سنة 2020 مع كل من العصبة الوطنية لكرة القدم النسوية و العصب الجهوية و الإدارة التقنية الوطنية، و تتمحور هذه الاتفاقية على شق رياضي و مالي و تقني على النحو التالي:
1.الشق الرياضي:
– إطلاق بطولة احترافية بقسميها الأول والثاني خلال الموسم الرياضي 2020-2021.
– تأسيس بطولة وطنية لفئة أقل من 17 سنة وبطولات جهوية للفئات الصغرى.
2.الشق المالي:
– الرفع من قيمة المنحة السنوية المخصصة لأندية كرة القدم النسوية (120 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الأول و80 مليون سنتيم لأندية القسم الوطني الثاني) شريطة التزام الأندية التام ببنود الاتفاقية.
– تخصيص مبلغ 10 ملايين سنتيم للعصب الجهوية للنهوض بكرة القدم النسوية شريطة التزامها ببنود الاتفاقية.
– مواكبة تدبير الأندية إداريا وماليا من طرف الإدارة التقنية الوطنية والمديرية المالية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.
3.الشق التقني:
– الرفع من عدد ممارسات كرة القدم النسوية إلى 90 ألف لاعبة في أفق سنة 2024.
– تكوين 1000 إطار تقني خاص بأندية كرة القدم النسوية.
– تطوير المستوى العام لكرة القدم النسوية بالبطولة الوطنية الاحترافية بقسميها الأول والثاني وبطولة العصب الجهوية وبطولة فئة الشابات.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.