إغلاق طريق أساسية أمام أعين السلطات بسوق عشوائي بأكادير

أشرف كانسي
أخبار سوسسلايدر
17 مايو 2021آخر تحديث : الإثنين 17 مايو 2021 - 9:18 صباحًا
إغلاق طريق أساسية أمام أعين السلطات بسوق عشوائي بأكادير

يعاني سكان حي سيدي يوسف بأكادير، ومستعملي الطريق الواقعة قرب ملعب الحي، من انتشار الباعة المتجولين الذين أغلقوا كل المنافذ المؤدية للحي، أو المؤدية إلى السوق النموذجي.
وقد لجأ الباعة الجائلون إلى إغلاق الطريق الأساسية في الحي، وقاموا باحتلال الطريق دون أي اهتمام للمارة أو السيارات، مما خلق غضبا كبيرا في صفوف المواطنين الذين عبروا عن استيائهم من غياب السلطات المحلية لتحرير الملك العمومي وفتح الطريق أمام حركة السير.
فقد خلق هذا السوق العشوائي الذي انتشر بشكل مهول في حي “امسرنات”، مشاكل كبيرة للآباء وأمهات التلاميذ الذين يدرسون في مدرسة “ابن بطوطة”، حيث أصبح العبور من الشارع مستحيلا في ظل تحكم وسيطرة أصحاب العربات عليه، مستغلين غياب السلطات المحلية التي تتغاضى عن هذه المشاكل المزعجة.
ففي ظل الاحتلال والفوضى العشوائية التي تعاني منها الساكنة، والمشاكل والمشادات اليومية مع الباعة المتجولين الذين يستغلون الشارع بدون سند قانوني، تتساءل الساكنة: من المسؤول المباشر عن تنامي ظاهرة قطع الطريق العمومي، وحرمان المواطنين من العبور والسير والجولان ؟

الاسبوع 

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.