منها تزيين الخروف ووضع الدم على الجدران.. هذه أغرب طقوس الاحتفال بعيد الأَضحى

أشرف كانسي
أخبار دوليةسلايدر
21 يوليو 2021آخر تحديث : الأربعاء 21 يوليو 2021 - 2:21 مساءً
منها تزيين الخروف ووضع الدم على الجدران.. هذه أغرب طقوس الاحتفال بعيد الأَضحى

يستقبل المسلمون حول العالم عيد الأضحى المبارك بعادات وطقوس مختلفة، فلكل دولة تقاليدها التى تميزها والتى تعبر عن موروثات الأجداد لديهم، لكنها تتحد فى نشر الفرح والبهجة كما أنها تتميز بالعديد من الأمور المُشتركة، من حيث صلاة العيد والتكبيرات وطقوس الذبح المعروفة، إلا أن بعض المسلمين لديهم طقوس غريبة فى الاحتفال.

ليبيا

يتم الاحتفال بعيد الأضحى فى ليبيا بشكل مختلف، فقبل ذبح الخروف يتم تكحيل عينيه بالقلم الأسود أو الكحل العربى ثم تشعل النيران والبخور ليبدؤوا بعدها بالتهليل والتكبير، حيث يسود الاعتقاد بين الليبيين بأن كبش الأضحية سيمتطيه الشخص المسمى عليه (الذى سيطلق اسمه على الكبش) إلى الجنة يوم القيامة، فينبغى أن يكون كبشا جميلا قويا.

اليمن

اعتاد اليمنيون استقبال عيد الأضحى من خلال الرقص بالسلاح الابيض كالخناجر أو البنادق فى الشوارع ليلة العيد.

تونس

يعتبر القرع على الطبلة فى الشارع من أبرز التقاليد فى تونس لاستقبال عيد الأضحى مقابل الحصول على النقود، فهو أحد أشكال البهجة والاحتفال بالعيد فى تلك الدولة.

باكستان

ينفرد الباكستانيون بعادة تميزهم عن الشعوب الأخرى، حيث يقوموا بتزيين الأضاحى المعروضة للبيع برسم نقوش بالحناء على فرو الخرفان، والأبقار، والجمال، بينما يقوم الآخرون بربطها بحبال ملونة مع إلباسها قلائد جميلة إضافة إلى بعض المصنوعات الصوفية الملونة والأجراس.

الجزائر

أما فى الجزائر، يتم تنظيم مصارعة الخرفان قبل حلول عيد الأضحى، حيث يتصارع الخرفان بالروؤس وسط جموع من المتفرجين ويفوز الخروف الذى يُجبر الآخر على التراجع بأعلى سعر.

المغرب

من أغرب العادات لدى المغاربة أنهم لا يلمسون لحم الخروف فى اليوم الأول للعيد، فهم يفرّغونه من جوفه ويصنعون الشواء، كما أن لديهم عادة أخرى تسمى بـ “بوجلود”، حيث يرتدى بعض الأطفال والشباب صوف “الخرفان” احتفالاً بيوم العيد، ثم يبدأون بالتجول فى الأزقة والشوارع بالموسيقى والرقص.

السودان

فى السودان، هناك موروثات شعبية فى البلاد يحرص الشعب السودانى على الحفاظ عليها، مثل الخروج إلى أحد الشوارع الرئيسية فى البلاد ليزف أحد المسؤولين لهم قدوم العيد.

فلسطين

اعتاد الفلسطينيون فى عيد الأضحى الذهاب لزيارة موتاهم وتقديم لحوم الأضحية، إضافة إلى الحلويات لتقام بعدها الصلاة على أرواحهم، عقب الصلاة يتركون أطباق اللحم على حافة المقابر ليتناولها الفقراء الذين يقيمون بالقرب منها.

الكويت

أما الاحتفال بعيد الأضحى فى الكويت، فيدوم سبعة أيام كاملة، فعقب صلاة العيد يجتمع الرجال فى البيت الكبير بأسرهم لتلاقى أفراد العائلة وتبادل التهانى بعيد الأضحى وبعد ذلك يتم ذبح الأضحية ثم يجتمع الرجال فى الديوان لتناول غداء العيد وهكذا إلى أن تنتهى السبع أيام.

الصين

تشتهر الصين بممارسة لعبة “خطف الخروف”، التى تُمثل أحد أهم مظاهر الاحتفال بالعيد، وفيها يمتطى رجل جواده وينطلق بأقصى سرعة صوب الخروف ليلتقطه بسرعة من دون أن يسقط من جواده، بعدها يفعل ذلك ثانى وثالت لتنتهى اللعبة بإعلان فوز من استغرق أقل وقت فى عمليَّة اختطاف الخروف.

أمريكا

يجتمع الأصدقاء والمعارف من كل مكان ويذهبون للصلاة معاً فى المراكز أو المساجد الإسلامية هناك، ثم يتفقون على ذبح الأضحية والقيام بحفلات شواء لتجتمع الأسرة حيث يتناولون الطعام على مائدة واحدة.

فرنسا

من أبرز طقوس العيد فى فرنسا هى تزيين المساجد والمنازل وإضفاء جو من الروحانيات فى البيوت، كذلك يجتمع الآباء بأطفالهم ليقصوا عليهم قصة النبى إبراهيم وذبحه لابنه إسماعيل، وكيف أن الله افتداه بالكبش كما جاء فى القرآن الكريم.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.