عواقب انخفاض مستوى ضغط الدم

admintest
الصحة والجمال
7 ديسمبر 2021آخر تحديث : الثلاثاء 7 ديسمبر 2021 - 11:58 صباحًا
عواقب انخفاض مستوى ضغط الدم

أعلن الدكتور روبرت شوينغر، أخصائي أمراض القلب الألماني، أن النوبات القلبية، قد تكون من عواقب ضغط الدم المنخفض.

وتشير مجلة Focus، إلى أنه وفقا للدكتور شوينغر، عضو منظمة Bavarian Heart Attack Network، على الرغم من أن ضغط الدم المنخفض أقل خطورة من ضغط الدم المرتفع، إلا أنه مع ذلك يمكن أن يكون سببا في النوبات القلبية.

وتضيف، ويدحض الأخصائي التأكيدات التي تفيد بأن ضغط الدم المنخفض لا يؤثر في الصحة ويحمي الأوعية الدموية وأعضاء الجسم. ويضيف، ليس هناك بيانات دقيقة وموثوقة عن نسبة المصابين بانخفاض مستوى ضغط الدم، لأنه لا يعتبر مرضا.

ويشير الخبير، إلى أن طنين الأذن وكذلك الضعف والصداع واضطراب الحركة والخفقان تعتبر من أعراض انخفاض مستوى ضغط الدم. لذلك يجب مراجعة الطبيب.

ويضيف، لأن انخفاض مستوى ضغط الدم بحد ذاته قد يكون مرضا، وخاصة بالنسبة للأشخاص النحيفين وطوال القامة، الذين لا يمارسون الرياضة. كما قد يكون السبب في اضطراب عمل الغدة الدرقية، وأمراض القلب والأوعية الدموية والاضطرابات العصبية.

ووفقا للأخصائي، انخفاض مستوى ضغط الدم لدى الشباب لا يشكل خطورة على حياتهم. ولكن بالنسبة لكبار السن له عواقب عديدة، حيث يسبب الدوخة وفقدان التوازن والسقوط والتعرض إلى إصابة. كما أنه يمكن أن يسبب نوبة قلبية، ويشمل هذا بالدرجة الأولى الأشخاص الذين يعانون من مرض نقص التروية (داء القلب الإقفاري).

المصدر: نوفوستي

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.