عادات غذائية قد “تؤدي إلى تساقط الشعر المفرط”!

admintest
الصحة والجمال
11 نوفمبر 2021آخر تحديث : الخميس 11 نوفمبر 2021 - 12:41 مساءً
عادات غذائية قد “تؤدي إلى تساقط الشعر المفرط”!

تقول هيئة الخدمات الصحية الوطنية (NHS) إن تساقط الشعر ليس شيئا يدعو للقلق، ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يكون علامة على حالة طبية.
وتضيف أن الطبيب العام يجب أن يكون قادرا على إخبارك بما يسبب تساقط شعرك. وبالنسبة للنساء الأكبر سنا، تساهم التغيرات الهرمونية المرتبطة بانقطاع الطمث أيضا في تساقط الشعر. وإذا كان تساقط الشعر اليومي أكثر من 100 شعرة في اليوم، فقد يحدث ترقق تدريجي. وغالبا ما يصبح هذا ملحوظا بشكل متزايد في السنوات اللاحقة، عندما يتباطأ نمو الشعر.

وعلى الرغم من أن الشعر يأتي بأشكال مختلفة، وقد يختلف من فرد لآخر، إلا أنه مصنوع إلى حد كبير من المواد نفسها. ووفقا لمؤسسة Manipal Health Enterprise، هناك عدد من عادات الأكل التي يمكن أن تؤدي إلى تساقط الشعر المفرط.

وتقول إن اتباع نظام غذائي منخفض البروتين يمكن أن يسبب تساقط الشعر، ويمكن الحصول على البروتين من العدس والسبانخ والفول والتوفو.

كما أن فيتامين A مهم، ولكن الإفراط في تناوله يمكن أن يؤدي إلى ترقق الشعر وتساقطه.

ويمكن أن يؤدي نقص الكالسيوم إلى آثار ضارة على الشعر والأظافر. ويمكن أن يكون لفقدان الوزن واستعادته بشكل متكرر تأثير على شعرك، ما يجعله هشا.

ومع ذلك، هناك بعض العلاجات التي يمكن أن تساعد، بالإضافة إلى إجراء تغييرات على نظامك الغذائي.

وتقول عيادة “كليفلاند”: “من المهم ملاحظة أن النساء في فترة ما قبل انقطاع الطمث يجب ألا يتناولن أدوية لعلاج تساقط الشعر دون استخدام وسائل منع الحمل. والعديد من الأدوية، بما في ذلك المينوكسيديل والفيناسترايد، ليست آمنة للحوامل أو النساء اللواتي يرغبن في الحمل”.

وتقول NHS إن بعض أنواع تساقط الشعر دائمة، مثل نمط الصلع عند الذكور والإناث. وتشير التقديرات، على سبيل المثال، إلى أن حوالي 40% من النساء اللواتي يبلغن من العمر 70 عاما أو أكثر يعانين من الصلع الأنثوي.

كما يوجد ما يسمى بالثعلبة الأندروجينية، وهي شكل شائع لتساقط الشعر لدى الرجال والنساء من مختلف الأعمار. وإذا كان فقدان شعرك يسبب لك الضيق، فقد يكون طبيبك قادرا على مساعدتك في الحصول على بعض الاستشارة.

ويمكن أن يكون سبب تساقط الشعر المرض والتوتر وفقدان الوزن وبعض علاجات السرطان ونقص الحديد.

وفي بعض الأحيان يمكن أن تكون علامة على وجود حالة طبية، لذلك إذا كنت تعاني من تساقط الشعر المفاجئ أو بدأت في تطوير بقع صلعاء، توصي NHS باستشارة طبيبك.

وتنص Mayo Clinic على ما يلي: “قد ترغب في تجربة طرق مختلفة للعناية بالشعر للعثور على طريقة تجعلك تشعر بتحسن في شكل شعرك. وعلى سبيل المثال، استخدم منتجات تصفيف الشعر التي تضيف حجما، أو تلوين شعرك، أو اختر تسريحة شعر تجعل الجزء المتسع أقل وضوحا، أو استخدم الشعر المستعار أو وصلات الشعر. وتعامل دائما بلطف مع شعرك”.

ومع تقدمنا ​​في العمر، هناك ميل لأن تصبح ألياف الشعر لدينا أدق وأقصر وقد نعاني من تساقط الشعر أو الشيب.

وتقول عيادة “كليفلاند”: “إذا وجدت بقعا صلعاء، أو يتساقط أكثر من 125 شعرة يوميا، فمن المحتمل أنك تعاني من تساقط الشعر وتحتاج إلى زيارة طبيب أمراض جلدية”.

المصدر: إكسبريس

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.