حزب الجرار يدعو الحكومة لبذل جهود استثنائية مستعجلة لدعم الفلاحين وساكنة العالم القروي

admintest
أخبار وطنيةسلايدر
11 فبراير 2022آخر تحديث : الجمعة 11 فبراير 2022 - 9:59 صباحًا
حزب الجرار يدعو الحكومة لبذل جهود استثنائية مستعجلة لدعم الفلاحين وساكنة العالم القروي
Agriculture, opération de labour, tracteur, semis (Plaine du Saïss 17 :12 :16 )

عقد المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة اجتماعا بتقنية التناظر المرئي عن بعد، برئاسة السيد الأمين العام الأستاذ عبد اللطيف وهبي، وذلك يومه الخميس 10 فبراير 2022 من الرباط، خصص للتداول في نقطة فريدة تتعلق بالصعوبات التي يعيشها العالم القروي نتيجة التأخر الملحوظ في التساقطات المطرية.
في بداية هذا الاجتماع توقف السيد الأمين العام عند مضمون اجتماع المكتب السياسي الأخير المنعقد يوم 25 يناير الفارط، والذي وقف عند تدهور الأوضاع بالعالم القروي وتفاقم مشاكله، نتيجة تأخر التساقطات المطرية، وما سببه من انهيار في أسعار الإنتاج الفلاحي من الفواكه والخضراوات والمواشي؛ وفي المقابل تم تسجيل غلاء ملحوظ وملموس في المواد الأولية والأسمدة والأعلاف؛ كما ذكر السيد الأمين العام بأن بيان اجتماع المكتب السياسي السابق أكد بصريح العبارة (على تقديره العالي للبرامج الحكومية المرصودة لدعم العالم القروي، ودعا الحكومة أيضا إلى تخصيص برامج قصيرة الأمد ومستعجلة، بغاية التخفيف من حدة أزمة ومعاناة ساكنة العالم القروي حاليا، سواء في مجال دعم توفير الماء الصالح للشرب و مياه السقي، أو في مجال تقديم الدعم اللازم للفلاحين والفلاحة بشكل عام).
وبعد المناقشة المستفيضة لهذا الموضوع الطارئ، في علاقته كذلك بشكاوى المواطنين مؤخرا من ارتفاع أسعار المواد الطاقية، واستشعار مختلف التحديات والصعوبات التي تعيشها ساكنتنا بالعالم القروي، فإن المكتب السياسي يؤكد على ما يلي:
أولا: أن للمكتب السياسي اليقين التام بأن الأمة المغربية بكل مكوناتها، ملكا، حكومة وشعبا، وبما هو معهود فيها من قيم التضامن والتآزر والتعاون والتآخي خلال الأزمات، لقادرة على التخفيف من حدة الصعوبات التي يعانيها اليوم عالمنا القروي، وتحويل هذه الظروف الصعبة إلى ملحمة أخرى من ملحمات صنع الانتصار على الأزمات والامتحانات الصعبة التي عاشتها بلادنا على مر التاريخ.
ثانيا: دعوة منتخبي الحزب، من رؤساء الجهات ورؤساء المجالس الإقليمية والجماعات الترابية، إلى تعزيز ودعم المشاريع الموجهة للعالم القروي، والانكباب الفوري على معالجة بعض الصعوبات الراهنة كإشكالية النقص في الماء، وبالموازاة مع ذلك ندعو جميع منتخبات ومنتخبي الحزب، وجميع مناضلاته ومناضليه بالعالم القروي إلى التعبئة ومضاعفة جهود خدمة ساكنة العالم القروي بشكل أكبر، والقرب والإنصات لمشاكلهم المستجدة، في تنسيق وتعاون تامين مع إخوانهم المنتخبين والمنتخبات بالمدن.
ثالثا: الدعوة لعقد اجتماع طارئ للأغلبية الحكومية لمناقشة هذه التطورات واقتراح بشكل جماعي المداخل والحلول الممكنة للتخفيف من حدة الأزمة بالعالم القروي، وعبر الأغلبية دعوة الحكومة إلى العمل على ما يلي:
-بذل جهود استثنائية مستعجلة لدعم الفلاحين وساكنة العالم القروي جراء هذه التداعيات والصعوبات الطارئة، لاسيما في مواد الأعلاف وفي كل الحاجيات الأساسية والضرورية حفظا لكرامة مواطناتنا ومواطنينا بالعالم القروي.
-سن إجراءات وقرارات إدارية ومالية مستعجلة للتخفيف من انعكاسات ارتفاع أسعار الطاقة في السوق الدولية على الأسعار بالسوق الوطنية وعلى الحياة العامة لمواطناتنا ومواطنينا.
– التحرك بسرعة وبنجاعة للحفاظ على استقرار أسعار المواد الفلاحية والعلف، والضرب من حديد على يد كل من سولت له نفسه استغلال هذه الظروف المناخية الصعبة للتلاعب في للأسعار.

حرر في الرباط بتاريخ الخميس 10 فبراير 2022

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.