جمعويون يناقشون ثقافة التآزر والتكافل الاجتماعي بإقليم تزنيت ( الشبيبة الاشتراكية )

أشرف كانسي
2022-04-25T17:51:42+01:00
سلايدرمجتمع
25 أبريل 2022آخر تحديث : الإثنين 25 أبريل 2022 - 5:51 مساءً
جمعويون يناقشون ثقافة التآزر والتكافل الاجتماعي بإقليم تزنيت ( الشبيبة الاشتراكية )

التأمت منظمة الشبيبة الاشتراكية فرع تزنيت نهاية الاسبوع الماضي، في سمر رمضاني اختير له عنوان ” ثقافة التآزر والتكافل الاجتماعي باقليم تزنيت” بمشاركة نائبة رئيس جماعة تزنيت المكلفة بالشؤون الاجتماعية والصحة والتضامن حادة اخرازن، الحسين واكريم رئيس جمعية اوزي للاعمال الاجتماعية والاشخاص بدون مأوى، زينة اسلاف رئيسة جمعية بصمة خير للتنمية تزنيت، لحسن ظروف عن جمعية الأمل للتبرع باقليم تزنيت، والناشط الفايسبوكي والاجتماعي هشام الشيخي، اضافة الى رئيس جمعية اولاد تزنيت لرعاية المشردين والعاجزين خالد وصيف و الناشط الاجتماعي عادل تيزنيت.

أجمع المتدخلون في هذا اللقاء المنظم بتنسيق مع حزب التقدم والاشتراكية فرع تزنيت، أن المقصود بالتكافل الاجتماعي هو أن يكون أفراد المجتمع مشاركين في المحافظة على المصالح العامة والخاصة ودفع المفاسد والأضرار المادية والمعنوية، بحيث يشعر كل فرد فيه أنه إلى جانب الآخرين وأن عليه واجبات تجاههم، وخاصة الذين ليس باستطاعتهم أن يحققوا حاجاتهم الخاصة، وذلك بإيصال المنافع إليهم ودفع الأضرار عنهـم.

وبيّنوا أن هناك صوراً عديدة للتكافل الاجتماعي وهي الهدايا وهدفها غرس المحبة بين الناس ومبدأ الإيثار الذي يتخلى فيه الشخص عن مصالحه للصالح العام والزكاة وهي أهم الامور الانسانية لتحقيق التكافل. وهذا ما جعل الجميع يعرض اهم المبادرات والانجازات في مجال التكافل الاجتماعي باقليم تزنيت الذين اشرفوا على تنظيمها و استهدفوا مختلف الشرائح الاجتماعية بالاقليم  .

وأكدوا على إن مبدأ التكافل يحمي المجتمع من حالات الفساد والانحراف كالقتل والسرقة بداعي الحاجة إلى المال وغيرها من الحجج, وهذا واضح في الدول المتقدمة التي تشجع على مبدأ التكافل من خلال الإعفاء الضريبي.

وتخلل اللقاء  العديد من المداخلات أكدت جميعها على أهمية التكافل في المجتمع وضرورة ان تأخذ وسائل الإعلام دورها في نشر ثقافة التكافل الاجتماعي بين أفراد المجتمع والضغوط على المؤسسة التشريعة لتشريع قوانين تحث على التكافل أسوة بما هو عليه الحال في الكثير من دول العالم.

وتجدر الاشارة أن اللقاء تميز بحضور كل من الكاتب المحلي لحزب التقدم والاشتراكية وبعض الفعاليات الجمعوية والسياسية بمدينة تزنيت، وضيوف من منظمة الشبيبة الاشتراكية من أيت ملول والقليعة .

قد تكون صورة ‏‏‏‏١٣‏ شخصًا‏، ‏‏أشخاص يقفون‏، ‏منظر داخلي‏‏‏ و‏نص‏‏

قد تكون صورة ‏‏‏‏١٠‏ أشخاص‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نص‏‏

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.