بمناسبة عيد الأضحى جمعية سند الأجيال تدخل الفرحة على الأيتام و المحتاجين في جهة سوس ماسة والدول الإفريقية + صور

admintest
2021-07-21T20:34:29+01:00
سلايدرمجتمع
21 يوليو 2021آخر تحديث : الأربعاء 21 يوليو 2021 - 8:34 مساءً
بمناسبة عيد الأضحى جمعية سند الأجيال تدخل الفرحة على الأيتام و المحتاجين في جهة سوس ماسة والدول الإفريقية + صور

في إطار الأنشطة الخيرية التي تقوم بها خلال كل مناسبة، نظمت جمعية ” سند الأجيال ” المتواجد مقرها بمدينة أكادير ، مبادرة خيرية تمثلت في توزيع مجموعة من أضاحي عيد الأضحى المبارك (70 أضحية) على الأسر الفقيرة والمعوزة بنواحي عاصمة سوس و الجبال المحيطة بها، بالإضافة إلى قفة العيد. كما استفادت مناطق في دولة الكامرون و البنين من هذه المبادرة المتميزة، وذلك بتعاون من محسنين من بريطانيا وهولندا.
IMG 20210721 WA0030 - جريدة سوس 24 الإلكترونية
IMG 20210721 WA0031 - جريدة سوس 24 الإلكترونية
وفي تصريح لرئيس الجمعية البشير أبوالنعائم، فإن هذه المبادرة تأتي في سياق الأعمال الخيرية والاجتماعية والإنسانية التي سطرتها الجمعية في برنامجها السنوي، وتسعى إلى تحقيقها من أجل إدماج اليتامى والفقراء والفئات المجتمعية المحرومة في الحياة الطبيعية التي يسودها تكافؤ الفرص، والسعادة المشتركة.
كما أكّد أن الجمعية ستستمر في تنظيم أنشطتها الهادفة إلى رسم البسمة على شفاه اليتامى والفقراء في كل مناسبة، وذلك بهدف إشاعة روح التآخي والتضامن داخل المجتمع.

IMG 20210721 WA0033 - جريدة سوس 24 الإلكترونية

وأكدت السيدة رشيدة الزخنيني عضوة الجمعية والمقيمة في هولندا أن جديد المبادرة الخيرية هذه السنة هو استفادة ساكنة دول إفريقية مثل دولة الكامرون و دولة البنين (كما هو واضح في الصور) حيث استفاد أكتر من 300 فرد العيد من خلال دبح الأبقار وتوزيع اللحوم على المحتاجين والأيتام في هذه المناطق الفقيرة، وذلك بمساهمة من محسنين مغاربة من هولندا.

كما تم بالمناسبة رفع صور و الدعاء لجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده نظرا للمجهودات القيمة والكبيرة التي يقوم بها داخل القارة الإفريقية خاصة في الجانب الإنساني و التعاون المتبادل مع الدول الإفريقية جنوب الصحراء. الذي انخرطت فيه جمعية سند الأجيال أكادير من خلال مبادرات تنموية و خيرية مثل حفر الآبار و تجهيزها بالطاقة الشمسية و كذلك توزيع القفف الغدائية و بناء المساجد.. في كل من الكامرون و البنين و التشاد.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.